هل تساعد اشعة الشمس على خسارة الوزن؟

يحاول الاشخاص خسارة الوزن منذ اجيال عديدة بشتة الوسائل منها صحي ومنها بدع او موضة يلتزم بها الجميع لفترة ثم تختفي. ما قد برهنته دراسات حديثة ان الحل بسيط ومتوفر طبيعياً، انه اشعة الشمس. والمطلوب بسيط التعرض لاشعة الشمس يومياً بين 20 و 30 دقيقة في ساعات الصباح المبكرة. اجريت دراسة في Northwestern University اكدت وجزمت دور الشمس اثر اشعة الشمس الايجابي على خسارة الوزن. لا يهم بحسب الدراسة قوة اشعة الشمس او نقاوة الطقس. اكد العلماء ان خسارة الوزن من خلال التعرض لاشعة الشمس متصل بالنوم وبتوزيع ساعات النوم بشكل متناغم مع الدورة الطبيعية للضوء والظلام. يساعد ذلك على خسارة الوزن والمحافظة على جسم صحي.

تتصل اشعة الشمس بمؤشر السمنة BMI.

اجريت الدراسة على اشخاص تم اعطاءهم جهاز متخصص بقياس نسبة التعرض لاشعة الشمس. كما اخزت بعين الاعتبار عوامل عديدة اهمها العمر، الفصل، عدد الوحدات الحرارية التي يتم تناولها خلال النهار لكل مشترك،  والنشاطات اليومية لكل منهم.

اكدت الدراسات افضل نتيجة لدى الاشخاص الذين تعرضوا لاشعة شمس 500Lux او اكثر. نحن نتعرض في حياتنا اليومية الى حوالي 200 الى 300 lux.

وقد اثبتت الدراسة ان جسم الانسان يتمكن من تقوية نسبة الحرق Basal Metabolism ونسبة حرق الدهون من خلال التعرض بشكل منتظم لاشعة الشمس في الصباح الباكر.

تعيدنا هذه الدراسة الى اهمية عودة الانسان واحترامه لساعة الجسم البيولوجية في حياته اليومية.

Shopping Cart
Scroll to Top